كلية العلوم الصحية والحيوية تعقد جلسة تعريفية للطلاب المحتملين
Hamad Bin Khalifa University

الإنسان كلية العلوم الصحية والحيوية تعقد جلسة تعريفية للطلاب المحتملين

اختتمت كلية العلوم الصحية والحيوية بجامعة حمد بن خليفة، مؤخرًا، سلسلة من الأنشطة التوعوية سلطت خلالها الضوء على برامج الدراسات العليا التي تقدمها وخيارات الدراسة بها. وتماشيًا مع الجهود التي تبذلها الكليات الأخرى بالجامعة، صُممت حملة القبول بالكلية لاستقطاب المواهب المحلية والمرشحين الدوليين، وتوفير معلومات أساسية عن الدراسة بالكلية للطلاب المحتملين. وشارك جميع أعضاء هيئة التدريس والطاقم الإداري بالكلية في الجلسة التعريفية بهدف تمكين الطلاب المحتملين من التواصل معهم، حيث استقطبت الجلسة عددًا كبيرًا من الطلاب المحتملين الذين تعرفوا على البرامج التي تقدمها الكلية، وشاركوا في جلسات حوارية تفاعلية لطرح أسئلتهم وتلقي إجابات عنها. وتفاعل الطلاب الحاليون في الكلية مع الطلاب المحتملين وزودوهم بمعلومات قيِّمة عن الدراسة في جامعة حمد بن خليفة. وتقبل الكلية حاليًا طلبات التسجيل للدراسة في برامج الماجستير والدكتوراه الخمسة التي تطرحها. وستتاح الفرصة للطلاب المتقدمين من داخل دولة قطر لتقديم طلبات الالتحاق بهذه البرامج حتى 15 مارس. وبالإضافة إلى ذلك، من المقرر عقد جلسة تعريفية أخرى بتاريخ 25 فبراير في بنروزهاوس (مبنى الآداب والعلوم) بالمدينة التعليمية لتشجيع الطلاب المحتملين مجددًا على التقدم للدراسة في برامج الدراسات العليا التي تقدمها الكلية. للمزيد من المعلومات، يُرجى زيارة: chls.hbku.edu.qa

مقالات ذات صلة

معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة يوقِّع مذكرة تفاهم مع وزارة الصحة العامة

وقَّع معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، التابع لجامعة حمد بن خليفة، مذكرة تفاهم مع وزارة الصحة العامة ستمكّن المعهد من إجراء دراسات حول التعرض للهباء الجوي في الأماكن العامة، وذلك في إطار الجهود التي تبذلها الوزارة لوضع إرشادات تتعلق بجودة الهواء في الأماكن المغطاة بدولة قطر، بما يتماشى مع رؤية قطر

المقرصنون ليسوا جميعاً مجرمين والأخلاقيون منهم قد يجنوا مليون دولار

باتت "القرصنة" تحمل مدلولاً سلبياً، مع اعتقاد معظم الأشخاص بأن المقرصنين هم سيئون ولديهم نيات إجرامية. لكنه من الضروري فهم حقيقة أن المقرصنين ليسوا جميعاً سيئين، حيث أن العديد منهم يؤدون بالفعل أدواراً إيجابية في حمايتنا من المقرصنين ذوي النوايا السيئة.