دكتوراه في علم الجينوم والطب الدقيق
الدكتوراه في علم الجينوم والطب الدقيق

الدكتوراه في علم الجينوم والطب الدقيق

يهدف هذا البرنامج متعدد التخصصات إلى تدريب وتأهيل المتخصصين والباحثين في مجال الطب الدقيق والرعاية الوقائية، من خلال تعزيز فهم تأثير الجينوم والبيئة ونمط الحياة على صحة الإنسان، وكيفية مواجهة التحديات الصحية على المستوى الشخصي.

 

الدكتوراه في علم الجينوم والطب الدقيق

صممت برامج الدراسات العليا في علم الجينوم والطب الدقيق، التي تقدمها جامعة حمد بن خليفة، لإعداد الجيل القادم من الكوادر والقيادات المتخصصة، المنوط بهم دعم تطبيق الطب الدقيق والشخصي ودمجه في أنظمة الرعاية الصحية.

تزود مسارات برامج الماجستير والدكتوراه في علم الجينوم والطب الدقيق الطلاب بالمعرفة المتقدمة والتدريب العملي باستخدام المعلومات الحديثة وتقنيات التحليل، بغرض دمج "علوم الأوميكس" – فرع الأحياء، التي تتعامل مع البيانات الخاصة بالتغييرات العالمية على مستوى الجزيئات لدى المرضى وكذلك البيانات السريرية.
 

 

تركيز البرنامج:

  • استكشاف مقرر دراسي مكثف وحضور تدريب عملي مصمم ليوفر قاعدة تأسيسية راسخة، ومعارف متقدمة في الجوانب النظرية والتطبيقية لعلم الجينوم والطب الدقيق.
  • يتعرض الطلاب لأحدث ما وصل إليه علم الجينوم والطب الدقيق، ويستكشفون الجوانب المبتكرة والأساسية والإكلينيكية والتكنولوجية والحسابية والقانونية والأخلاقية لأحد قطاعات علوم الحياة المتنامية بوتيرة سريعة.
  •  يدرس الطلاب الأركان الأربعة الرئيسة لعلم الجينوم والطب الدقيق، وهي: الجوانب الإكلينيكية، والتكنولوجيا، و"علوم الأوميكس"، وأخلاقيات علم الأحياء.

المقرَّرات الدراسية:

يتألف البرنامج من (54) ساعة معتمدة بحد أدنى، ويدرس باللغة الإنجليزية عادة على مدى أربع سنوات، ويشمل:

  • دورة تأسيسية إلزامية

  • خمس دورات اختيارية بحد أدنى

  • المشاركة في الندوات التي تعقدها الكلية

  • المشاركة في نادي دورية الجينوم والطب الدقيق

  • كتابة أطروحة التخرج وحضور التدريب بالمختبرات (بحد أدنى ستة فصول دراسية)

  • يتعين على طلبة الدكتوراه اجتياز اختبار تأهيلي بعد الفصل الدراسي الثاني، واختبار ترشيح بعد الفصل الدراسي الرابع.
     

عرض شروط القبول وطلبات التقديم