مبادرة النساء العاملات في القانون بمنطقة الشرق الأوسط
Hamad Bin Khalifa University

الفعاليات

المحاماة في زمن الأوبئة مبادرة النساء العاملات في القانون بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

28أكتوبر2020
  • 03:30 مساءً - 04:30 مساءً
  • كلية القانون
  • منصة ويبكس للفعاليات
مبادرة النساء العاملات في القانون بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

سوف تسمح هذه الندوة بإجراء مناقشات حول تأثير فيروس كوفيد-19 على مهنة المحاماة، وستركز على معنى أن تكون محاميًا ومقدمًا للخدمات القانونية في الواقع الرقمي الجديد.

بالإضافة إلى ذلك، سوف تستضيف كلية القانون بجامعة حمد بن خليفة حفل إطلاق مبادرة إقليمية للمحاميات ستُمكن من تبادل المعلومات والمعرفة وتطوير العلاقات المهنية المهمة.

تأسست مبادرة النساء العاملات في القانون بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في أوائل عام 2020 من قبل محاميات رائدات في قطر، وهي شبكة غير رسمية من المتخصصات في القانون. وبعد أخذ آراء زميلات التخصص، اختارت المجموعة إنشاء منصة تمتد عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تسعى لعبور الحدود وتعزيز ممارسات وثقافات العمل المتنوعة، إضافة إلى أهداف أخرى، من أجل تعزيز الحوار المبتكر والداعم بين المتخصصات في القانون. وستساعد هذه المبادرة في إعداد المحاميات في المنطقة للتصدي بفاعلية لما سيواجهنه من تحديات في المستقبل.

رئيس الندوة

الدكتورة سوزان كارامانيان، عميد كلية القانون بجامعة حمد بن خليفة

المتحدثون:

فرانسواز مولي، مؤسِّس مشارك لمركز الابتكار في التعليم الدوحة ذ.م.م.
الدكتورة جولي بويسارد- بتريسان، مؤسِّس شركة بارت إم للاستشارات
الدكتورة أوريان جيني، مستشار قانوني أول بشبكة قنوات بي إن سبورتس
أسماء الخليفي، محامية تجارية بوزارة الاقتصاد والصناعة، قطر، خريجة برنامج "دكتور في القانون" من كلية القانون (دفعة 2018).

السير الذاتية

الدكتورة أوريان جيني، محامٍ دولي، تتمتع بخبرة 14 عامًا في القطاعين الحكومي والخاص في نطاق الأمن السيبراني وحماية البيانات وتنظيم الاتصالات. وهي مستشار قانوني أول في شبكة قنوات بي إن سبورتس، قطر، وهي أيضًا مدربة معتمدة في الجوانب المهنية والحياتية، ومسؤولة عن خصوصية البيانات، ومتحدثة ومؤلفة للعديد من الكتب في مجال القانون.
 

أسماء الخليفي خريجة كلية الشؤون الدولية بحامعة جورجتاون في قطر، وكلية القانون بجامعة حمد بن خليفة، والمعهد العالي للدراسات الدولية والإنمائية في جنيف. تعمل أسماء حاليًا محامية في وزارة التجارة والصناعة، حيث تقدم استشارات بشأن الجوانب القانونية المتعلقة بعضوية قطر في منظمة التجارة العالمية. تشمل خبرتها في القانون والسياسات أيضًا مهامًا تولتها في وزارة التعليم والتعليم العالي في قطر، وكذلك مؤسسة التعليم فوق الجميع، حيث دافعت عن حق الجميع في التعليم، وخاصة حق المرأة والفتاة في التعليم.

عملت فرانسواز مولي كمستشار قانوني في تمويل الشركات في لندن، قبل أن تحصل على درجة في الدراسات العليا في تاريخ الفن. انتقلت من لندن إلى جنيف وبرشلونة وأمستردام، والآن في الدوحة، حيث شاركت في تأسيس مركز الابتكار في التعليم بالدوحة، وهو كيان غير ربحي معتمد من قبل هيئة مركز قطر للمال، وتركز على قيادة التحولات المبتكرة في مجموعة واسعة من المجالات، بما فيها التقنيات القانونية والفن التفاعلي.

عملت الدكتورة جولي بويزارد بيتريسانس مستشارًا قانونيًا في لندن وباريس، ثم انضمت إلى شركة ليكساس نيكساس، وهي تقدم خدمات المعلومات والتقنيات القانونية الرائدة عالميًا، حيث ركزت على منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كمدير لتطوير الأعمال ورئيس للعمليات في دولة قطر. في عام 2019، أسست شركة استشارية، وهي بارتيم أدفايزوري، بهدف مشاركة تجاربها كرائدة أعمال مبتكرة في بيئة متعددة الثقافات.

سجل الآن