معهد بحوث الطب الحيوي يشارك في ندوة افتراضية حول مرض السكري
Hamad Bin Khalifa University

الابتكار معهد بحوث الطب الحيوي بجامعة حمد بن خليفة يشارك في ندوة افتراضية حول مرض السكري

يشارك باحثون بارزون من معهد قطر لبحوث الطب الحيوي، التابع لجامعة حمد بن خليفة، في ندوة افتراضية تنظمها الرابطة الأوروبية لدراسة مرض السكري.

وتتناول ندوة مجموعة دراسة الأيضات التفاعلية، المزمع عقدها بتاريخ 23 سبتمبر من الساعة 5 - 6 مساءً بتوقيت الدوحة، استخدام النمذجة الأيضية الرياضية للتنبؤ الذاتي بخطر حدوث مقاومة الأنسولين ومضاعفات مرض السكري المرتبطة بالأوعية الدموية. ويشارك في تنظيم الندوة ورئاستها الدكتور بول ثورنالي، مدير مركز أبحاث السكري في معهد قطر لبحوث الطب الحيوي. وسوف تأتي المساهمات الإضافية للمعهد في الندوة من الدكتور ألبرتو دي لا فوينتي، باحث ما بعد الدكتوراه، الذي سيقدم بحثه في النمذجة الرياضية للخلل الأيضي المرتبط بمضاعفات الأوعية الدموية لمرض السكري.

وتشكل ندوة مجموعة دراسة الأيضات التفاعلية جزءًا من الاجتماع السنوي السادس والخمسين للرابطة. وسوف يسلط الاجتماع، الذي سيعقد خلال الفترة من 21-25 سبتمبر، الضوء على نتائج أحدث الأبحاث المتعلقة بمرض السكري والأبحاث الأخرى ذات الصلة. ومن المتوقع أن تستقطب هذه الفعالية الافتراضية أكثر من 10,000 مشارك من المجتمع الطبي العالمي. ويمكن العثور على تفاصيل عن الفعالية على: www.easd.org

ويضم معهد قطر لبحوث الطب الحيوي مرافق بحثية حديثة ومتطورة تركز على الأبحاث المرتبطة بالسكري، والسرطان، والاضطرابات العصبية. للمزيد من المعلومات حول المعهد ومراكزه البحثية، يُرجى زيارة: qbri.hbku.edu.qa.

 

أخبار متعلقة

معهد قطر لبحوث الطب الحيوي بجامعة حمد بن خليفة يشارك في تنظيم ندوة افتراضية للتوعية بمرض الزهايمر

احتفاءً بالشهر العالمي للزهايمر، يشارك معهد قطر لبحوث الطب الحيوي بجامعة حمد بن خليفة مع مؤسسة حمد الطبية في تنظيم ندوة افتراضية تركز على أبحاث الخرف والإجراءات الرامية للحد من مخاطره.

التعايش مع فيروس كورونا

بدأت قطر كما في بقية دول العالم تخفيف القيود الاحترازية لمكافحة الوباء العالمي كورونا بشكل تدريجي، بما في ذلك تخفيف القيود على السفر و الأنشطة الدراسية.