نُبذة عن كلية العلوم الصحية والحيوية | HBKU
Hamad Bin Khalifa University

كلية العلوم الصحية والحيوية

تقدّم كلية العلوم الصحية والحيوية لطلابها التدريب والتأهيل الأكاديمي والبحثي الأساسي لإعداد قادة المستقبل في مجالات العلوم الطبية الحيوية، والجينوم، والطب الدقيق، وعلوم اللياقة البدنية.

 وتتبنى كلية العلوم الصحية والحيوية مقاربة تعليمية متعددة التخصصات، ترتكز على البحوث والاستكشاف، وتسعى إلى أن تصبح مركزًا متخصصًا لتبادل المعرفة في مجال العلوم الصحية والحيوية. وتدمج برامج الكلية الخبرات العلمية من خلال المزج بين مجموعة متمرسة من الكيانات البحثية الشريكة التابعة لجامعة حمد بن خليفة، فضلاً عن جهات شريكة خارجية مرموقة ممن يعملون في مجال العلوم الصحية والسريرية.

الطلاب والخريجون:

يتخرج الطلاب في كلية العلوم الصحية والحيوية بجامعة حمد بن خليفة ولديهم ثراء معرفي وخبرات عملية في منهجيات البحوث السريرية والتطبيقية المتقدّمة، وهي منهجيات أساسية لتطوير علوم الصحة والطب الحيوي. ويتسلح خريجونا بالمهارات الأساسية لتلبية الاحتياجات الملحة لقطاع الرعاية الصحية، والإسهام في تنفيذ رؤية قطر الوطنية 2030.

وتستقطب كلية العلوم الصحية والحيوية الطلاب المتميزين من قطر ومن العديد من البلدان الأخرى، حيث يتمتع جميعهم بمهارات الفكر والاستدلال، ولديهم الحافز لمتابعة الاكتشافات العلمية داخل مختبراتنا البحثية بالكلية، أو في مختبرات شركائها من المؤسسات البحثية المرموقة.

يستطيع خريجو الكلية متابعة مسارات وظيفية في المجالات التالية:  

  • التدريس والعمل الأكاديمي
  • البحوث الطبية الحيوية
  • قطاع الرعاية الصحية
  • شركات الأدوية والطب الحيوي
  • الوزارات والمؤسسات الحكومية
  • فسيولوجيا التمارين الرياضية التي تستهدف تدريبات اللياقة البدنية
  • مجالات أخرى ذات صلة

هيئة التدريس والمجالات البحثية:

تضم كلية العلوم الصحية والحيوية أعضاء هيئة تدريس معترف بهم عالميًا، يتابعون أبحاثًا عالية التأثير في مجالات مهمة تتعلق بالصحة.

وغالبًا ما تتضمن برامج البحوث نماذج للأمراض، مع التركيز على تطبيق المخرجات البحثية لمواجهة التحديات السريرية. وتتمثل أحد مجالات التركيز الرئيسية في بناء أطقم متعددة التخصصات، مما يسمح للكلية باستقطاب الموارد اللازمة لصيانة وتطوير التقنيات المطلوبة لدعم أهدافها وغاياتها البحثية.

تحفز علاقات التعاون عبر التخصصات المتعددة الابتكار وتدفع نحو تحقيق نتائج ناجعة، وتوائم بين خبرات المجتمع الأوسع لكليات جامعة حمد بن خليفة والمؤسسات الشريكة.

رابط هيئة التدريس بكلية العلوم الصحية والحيوية

تنخرط هيئة التدريس بالكلية في مجالات البحث التالية:

  • علم الأعصاب
  • القلب والأوعية الدموية
  • الأمراض النادرة
  • بيولوجيا السرطان
  • أوميكس (الجينوم، والاستقلابيات، والبروتيوميات)
  •  المعلوماتية الحيوية
  • البيولوجيا الجزيئية والخلوية
  • ميكانيكا الأحياء
  • فسيولوجيا التمارين الرياضية
  • علم الأوبئة

برامج كلية العلوم الصحية والحيوية:

تقدم كلية العلوم الصحية والحيوية برامج مبتكرة لطلاب الماجستير والدكتوراه في العلوم البيولوجية والعلوم الطبية، وفي علم الجينوم والطب الدقيق، إلى جانب ماجستير العلوم في علوم اللياقة البدنية والصحة.

يركز علم الجينوم على العلاج الطبي الشخصي، في حين تعد العلوم البيولوجية والطبية الحيوية أساسية لتأسيس فهم آلية المرض لتعزيز الصحة العامة. وتزود برامج الكلية طلابها بالمعرفة لريادة الاكتشافات العلمية، وتطوير مجال الرعاية الصحية الشخصية، وإعداد قادة المستقبل القادرين على مواجهة التهديدات الصحية الحديثة، وتحديد التحديات الصحية المحتملة في المستقبل. وتضم الكلية أعضاء هيئة تدريس فاعلين ومبتكرين ومتعاونين عبر تخصصات متنوعة؛ لطرح رؤى مستحدثة حول احتياجات قطاع الرعاية الصحية. تثري هذه المجموعة الحيوية والتفاعلية من أعضاء هيئة التدريس منصة التدريب.

تهدف علوم اللياقة البدنية إلى تطوير المعرفة حول العلاقة بين الانخراط في الأنشطة البدنية والرياضية وصحة الإنسان، من أجل تحقيق الفوائد الصحية المرجوة، التي تمكن الأفراد من الحفاظ على صحتهم البدنية والعقلية. 

تستهدف البرامج التدريبية التي تقدّمها الكلية إلى استقطاب الطلبة المتميزين من قطر والمنطقة ومن حول العالم.

يتمتع الطلاب بفرصة فريدة لمتابعة مجموعة متنوعة من برامج الماجستير والدكتوراه التي ترتكز إلى أبحاث مكثفة، وهي:

  • الدكتوراه والماجستير في الجينوم والطب الدقيق
  • الدكتوراه والماجستير في العلوم البيولوجية والعلوم الطبية
  • ماجستير العلوم في علوم اللياقة البدنية والصحة (درجة مشتركة من جامعتي حمد بن خليفة وكارولينا الجنوبية)

تتمتع كلية العلوم الصحية والحيوية بوضع قوي يرشحها للتوسع والنمو بدرجة كبيرة، وتقدم الكلية فرصًا غير مسبوقة للإثراء المهني وإثبات قدراتها الذاتية.