ماجستير في علم الجينوم والطب الدقيق | HBKU
ماجستير في علم الجينوم والطب الدقيق

ماجستير العلوم في علم الجينوم والطب الدقيق

برنامج متعدد التخصصات، يهدف إلى تعليم الممارسين والباحثين وتدريبهم؛ للمساهمة في تطوير حلول الرعاية الصحية في دولة قطر.

Hamad Bin Khalifa University

تتبوّء دولة قطر مكانةً رياديةً في تقديم خدمات الرعاية الصحية، وحتى تحافظ على هذه المكانة، تحتاج لضمان توفر المعرفة والمهارات لدى الجيل القادم من أخصائيّ الرعاية الصحية، وأن يكون بمقدورهم مواكبة التطورات العلمية الحديثة، والتقنيات المعاصرة، التي تُمكن الخبراء من فهم الجوانب البيولوجية للإنسان على مستوى الجزيئات ودراسات الجينوم كما لم يحدث من قبل. 

وإدراكًا منها بالحاجة لإضافة مناهج تتوافق مع الفكر المعاصر لبرامج الدراسات العليا في علوم الحياة، قامت جامعة حمد بن خليفة بتدشين برامج أكاديمية متخصصة في علم الجينوم والطب الدقيق، مع التركيز على البحوث واكتساب الخبرات العملية.

ومن خلال برامجها المتقدمة، تدعم جامعة حمد بن خليفة الجهود المبذولة في مجالي تطوير الخدمات الطبية وحلول الرعاية الصحية في دولة قطر والعالم. 

نظرة عامة على البرامج

صممت برامج الدراسات العليا في علم الجينوم والطب الدقيق التي تقدمها جامعة حمد بن خليفة لإعداد الجيل القادم من الأخصائيين والقادة؛ ليقدموا الدعم اللازم ضمن أنظمة الرعاية الصحية.

ويزود برنامج الماجستير في علم الجينوم والطب الدقيق الطلاب بالمعرفة المتقدمة والتدريب العملي باستخدام المعلومات الحديثة وتقنيات التحليل، بغرض دمج "علوم الأوميكس"،التي تتعامل مع البيانات الخاصة بالتغييرات على مستوى الجزيئات لدى المرضى، والبيانات  الإكلينيكية. ومن خلال هذه الدراسات، تتاح الفرصة لصياغة مبادئ الطب الدقيق وتطبيقها في قطاع الرعاية الصحية في دولة قطر والمنطقة.

ويُمنح طلاب الدراسات العليا فرصة فريدة لدراسة جميع العناصر الأساسية لعلم الجينوم والطب الدقيق من خلال البرامج المبتكرة والمتعددة التخصصات. 

وبعد استكمال دراستهم العليا في جامعة حمد بن خليفة، يتم إعداد الطلاب لتولي المهام القيادية في قطاع الرعاية الصحية، وفي المجال الأكاديمي، وقطاع الصناعة، والأعمال، والخدمات العامة، والعديد من المسارات الوظيفية الأخرى المتميزة. 

برنامج ماجستير الجينوم والطب الدقيق في إيجاز:

يُعد برنامج ماجستير العلوم في الجينوم والطب الدقيق الذي تقدمه جامعة حمد بن خليفة برنامجًا بحثيًا بامتياز، يشتمل على دورات دراسية وإجراء بحوث معملية على مدار وقت الدوام. تبلغ المدة المتوقعة للحصول على درجة الماجستير (24) شهرًا وتحتاج لإتمام (33) ساعة معتمدة على الأقل.

 

السنة الأولى الفصل الدراسي الأول الفصل الدراسي الأول : المقررات الأساسية  
الفصل الدراسي الثاني الفصل الدراسي الثاني : المقررات الأساسية والاختيارية الفصل الدراسي الثاني : بداية أطروحة البحث
اجتماع لجنة الإشراف على البحوث
 
السنة الثانية الفصل الدراسي الثالث الفصل الدراسي الثالث : المقررات الاختيارية الفصل الدراسي الثالث : بحث الأطروحة
الفصل الدراسي الرابع الفصل الدراسي الرابع بحث الأطروحة الفصل الدراسي الرابع اجتماع لجنة الإشراف على البحوث
اجتماع لجنة الإشراف على البحوث
 

تقديم ومناقشة أطروحة الماجستير

 

على مدار الفصل الدراسي الأول، يدرس الطلاب الدورات الأساسية، وفي ذات الأثناء يتعرفون على مشرفي البحوث المحتملين. وفي الفصل الدراسي الثاني، يدرس الطلاب مزيج من الدورات المختارة والدورات الأساسية. في هذا الوقت، يشرع الطلاب في إعداد بحث الأطروحة، وتتشكل اللجة المشرفة على البحث، وهي لجنة تقدم التوجيه والمساعدة وتراقب تقدم الطالب في بحثه. وفي نهاية السنتين، يُتوقع من جميع طلاب الماجستير تقديم الأطروحة الخطية ومناقشتها شفهيًا. 

 

 


أهداف البرامج

التعرف على منهج دراسي مكثف وتدريب عملي مصمم ليقدم قاعدة أساسية قوية، ومعارف متطورة في الجوانب النظرية والتطبيقية لعلم الجينوم والطب الدقيق.

تطوير المهارات المهنية الحيوية، مثل مهارات التواصل الشفهي والتحريري، والاندماج في فريق العمل، والتقييم النقدي لعمل الأخرين، إضافة إلى أداء كل طالب على حدة. 

يتعرض الطلاب لأحدث ما وصل إليه علم الجينوم والطب الدقيق، ويتعرفون على الجوانب المبتكرة والأساسية والأكلينيكية والتكنولوجية والحسابية والقانونية والأخلاقية لأحد قطاعات علوم الحياة المتنامية بوتيرة سريعة.

يدرس الطلاب الأركان الأربعة الرئيسة لعلم الجينوم والطب الدقيق، وهي: الجوانب الأكلينيكية، والتكنولوجيا، و"علوم الأوميكس"، وأخلاقيات علم الأحياء.

 

 

المنهج الدراسي

يُدرَّس البرنامج باللغة الإنجليزية على مدار سنتين بدوام كامل، ويتألف من 33 ساعة معتمدة، ويشمل الآتي:

  • خمس دورات أساسية إجبارية؛

  • ثلاث دورات اختيارية على الأقل؛

  • حضور الحلقات الدراسية التي ينظمها القسم؛

  • كتابة الأطروحة وحضور التدريب المعملي.

عرض شروط القبول وطلبات التقديم