نُبذة عن كلية القانون | جامعة حمد بن خليفة

تقدّم كلية القانون بجامعة حمد بن خليفة، التي تأسست عام 2015، برامج أكاديمية لطلبة الدراسات العليا، من الحرم الجامعي لجامعة حمد بن خليفة في المدينة التعليمية بمؤسسة قطر.

تمنح كلية القانون ثلاث درجات علمية لطلبة الدراسات العليا، وهي: دكتور في القانون، والماجستير في القانون الاقتصادي والتجاري الدولي، والماجستير في القانون الدولي والشؤون الخارجية. كما تقدّم برنامج متخصص في الممارسات القانونية العملية في قطر.

المهمة:

تأسست كلية القانون وفقًا لرؤية تستهدف أن تكون مؤسسة للتعليم القانوني وفق أفضل المعايير العالمية، وهي تتمتع بسمعة عالمية طيبة بفضل جودة التدريس والبحوث المبتكرة، التي تمكن خريجي الكلية من الإسهام الإيجابي في تشكيل المسارات القانونية وخدمة المجتمع في قطر وخارجها.

تزود كلية القانون في جامعة حمد بن خليفة طلابها بالمهارات القانونية المتخصصة لدعم القطاعات الحيوية في قطر والمنطقة والعالم. هذه القطاعات كثيرة وتشمل الجوانب الأكثر ديناميكية في المجتمع مثل الطاقة، والبيئة، والتمويل والاستثمار العالمي، والرعاية الصحية، وتطوير البنية التحتية، والإعلام، والرياضة.

يتميز التعلّم في كلية القانون بأربع خصائص:

  • توازن المناهج بين الجانب النظري والتطبيق العملي.
  • تدمج جميع المقررات الدراسية بين السياقات التخصصية والصناعية والحكومية والاجتماعية، التي تركز الكلية على خدمتها. وتركز المقررات بشكل كبير على القانون الدولي والقانون المقارن.
  • تضم كلية القانون هيئة تدريس من جميع أنحاء العالم، تدّرس الطلاب مجموعة من التخصصات اللازمة لفهم الأنظمة القانونية الثلاثة المتنوعة، وهي القانون المدني، والقانون العام، والشريعة الإسلامية، التي يستنير بها القانون القطري.
  • تجرى العملية التعليمية على نطاق واسع خارج حدود قاعة الدراسة، حيث يتعلّم الطلاب من أكاديميين قانونيين رواد من جميع أنحاء العالم، ومحامين ممارسين، ومسؤولين حكوميين.

تنطوي جميع جوانب التجربة التعليمية على كم ثابت وعالي المستوى من البحوث ذات الصلة بالاحتياجات المجتمعية، التي تنفذها هيئة التدريس و الطلاب، وهي تعالج المشكلات المعاصرة في القانون والتخصصات ذات الصلة.

وينتظر خريجي كلية القانون بجامعة حمد بن خليفة وفرة من مسارات العمل والفرص الوظيفية في قطر وعلى مستوى العالم. وتشجع الكلية طلابها على الانخراط في البرامج التدريبية، ومسابقات المحاكم الصورية لاكتساب الخبرة العملية، حيث تمكّن هذه الأنشطة الطلاب من بناء علاقات عمل طويلة الأمد، من شأنها أن تحقق لهم العديد من الفوائد على المستوى المهني.

الطلاب والخريجون:

  • طلاب كلية القانون من الحائزين على درجات البكالوريوس ودرجات في الدرسات العليا من جميع أنحاء العالم، ولديهم خبرات عملية متنوعة.
  • تم قبول خريجي الكلية الجدد في برامج ماجستير القانون في  أبرز الجامعات في الولايات المتحدة الأمريكة وأوروبا، مثل:
  • كلية القانون بجامعة ديوك
  • مركز القانون بجامعة جورجتاون
  • كلية القانون بجامعة هارفارد
  • كلية القانون بجامعة نيويورك
  • معهد الدراسات العليا في جنيف

هيئة التدريس ومجالات البحث:

تضم الكلية هيئة تدريس تخرج أعضاؤها في أفضل الجامعات، مثل:

من  أوروبا والمملكة المتحدة:

  • جامعة أثينا
  • جامعة كامبريدج
  • جامعة جلاسكو
  • جامعة غرونوبل
  • جامعة هايدلبرغ
  • جامعة ليفربول
  • جامعة أكسفورد

من أمريكا الشمالية والولايات المتحدة:

  • كلية القانون بجامعة هارفارد
  • جامعة بنسلفانيا
  • جامعة تكساس
  • جامعة فرجينيا
  • كلية القانون في جامعة ييل

 كندا:

  • جامعة ماكجيل
  • جامعة كالجاري

لدى أعضاء هيئة التدريس مؤلفات نشرتها دور النشر في أفضل الجامعات، مثل:

  • دار نشر جامعة كامبرج
  • دار نشر جامعة أكسفورد
  • دار نشر إدوارد إلجار
  • شركة روتليدج و سبرينغر للنشر

عمل أعضاء هيئة التدريس كمستشارين لكيانات عالمية، مثل:

  • الاتحاد الأفريقي
  • المجلس الأوروبي
  • الاتحاد الأوروبي
  • حكومة الصين
  •  حكومة نيجيريا
  • المنظمة الدولية لقانون التنمية
  • وزارة الصحة العامة في قطر
  • مجلس قطر للتطوير والبحوث والابتكار
  • برنامج الأمم المتحدة الإنمائي
  • برنامج الأمم المتحدة للبيئة
  • البنك الدولي

هيئة التدريس بكلية القانون

البرامج الأكاديمية التي تقدّمها كلية القانون:

درجة "دكتور في القانون"  نموذج فريد من البرامج الأكاديمية القانونية لطلبة الدراسات العليا، الذي صُمم لتلبية الاحتياجات ذات الصلة في قطر ومنطقة الشرق الأوسط. وهو أول برنامج من نوعه لطلبة الدراسات العليا في القانون في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. تُدرس مقرراته باللغة الإنجليزية، وبالتالي يستطيع خريجو البرنامج العمل في مجال القانون على مستوى العالم.

برنامج الماجستير في القانون الاقتصادي والتجاري الدولي، وهو برنامج مدته عام واحد، وقد صُمم لخريجي الجامعة، تخصص القانون، سواء حديثي التخرج أو القدامى. وهو برنامج مثالي للمحامين العاملين أو الطامحين للعمل في قطاع الأعمال التجارية الدولية، أو الشركات الخاصة، أو في المجال الأكاديمي، أو المؤسسات الحكومية وأجهزة القضاء.

برنامج الماجستير في القانون الدولي والشؤون الخارجية، وهو برنامج مدته عام واحد، ويقدم مستوى عالمي من التدريب الأكاديمي والمهني في القانون، وإعداد السياسات الخارجية بشأن التحديات العالمية المُلحة التي تواجه عالم اليوم.